الرئيسية / فنون / حنان ترك تسبب حالة جدل على السوشيال ميديا بسبب صورة برفقة ابنتها

حنان ترك تسبب حالة جدل على السوشيال ميديا بسبب صورة برفقة ابنتها

من المتعارف عليه أن الفنانة القديرة حنان ترك تحرص دائما على الحفاظ على خصوصية حياتها الزوجية والشخصية ونادرا ما تشارك جمهورها بأي صور أو أحداث تخص حياتها.

ولكن مؤخرا سادت حالة كبيرة من الجدل وهجوم شديد بسبب منشور على فيسبوك ظهرت فيه الفنانة حنان ترك بصحبة ابنتها الصغيرة وعلقت قائلة: “الحمد لله بنتي مريم اليوم أتمت حفظ القرآن الكريم كاملًا”.

وانكر البعض ان هذه الصورة قد تكون لابنة حنان ترك وأكدوا أن الحساب مزيف لانها لا تمتلك سوى حسابين موثقين على موقعي تويتر وانستجرام. وبالتالي فإن الفنانة المعتزلة تعرضت لهجوم على تغريدة مفبركة من الأساس.

عدد كبير من مستخدمي مواقع السوشيال ميديا هاجموا حنان ترك بسبب التغريدة المفبركة، وقال بعضهم إن “مصير ابنتها سينتهي بالزواج من أحد السلفيين المتشددين”.

حيث علق أحدهم قائلا: “تم تجهيز جارية جديدة بنجاح .. الا دي بنتها من مين من العصابة”.

ورد أخر قائلا: “حنان ترك منزلة بوست وفرحانة ببنتها ومستنية الناس تشاركها فرحتها وتشجع بنتها.. ييجي الشعب المحترم اللي بيؤيد الحرية والصح والغلط يقول الكلام اللي شايفينه ده.. الواحد مش لاقي كلام يعبر بيه عن اللي بيحصل في مصر”.

جدير بالذكر أن حنان ترك، في عام 2006 قررت ارتداء الحجاب، مع الاستمرار في عملها بالفن وقدّمت مسلسلات “أولاد الشوارع، هانم بنت باشا، نونة المأذونة، أخت تريز”. وكان أخر أفلامها “المصلحة” مع أحمد السقا وأحمد عز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *