الرئيسية / فنون / بعد تسريب صورها الغير لائقة .. أول رد من الممثلة السورية دانا جبر على الازمة

بعد تسريب صورها الغير لائقة .. أول رد من الممثلة السورية دانا جبر على الازمة

تصدرت مؤشرات الأكثر تداولا على محرك البحث “جوجل” الفنانة السورية دانا جبر. وذلك بعد تسريب فيديو خاص بها وصور بملابس وصفها رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالخادشة للحياء والذوق العام. أثناء فترة الحجر المنزلي، وتم نشر الصور على حساب مجهول على موقع إنستجرام، وهو ما أثار الجدل بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

ولدت دانا جبر عام 1989 لعائلة فنية عريقة، فهي حفيدة الفنان محمود جبر والفنانة هيفاء واصف شقيقة الفنانة القديرة منى واصف، وابنة شقيقة الفنانتين ليلى ومرح جبر، وشاركت في الجزء الرابع من مسلسل “باب الحارة”، إذ عرفت بشخصية جميلة.

كما شاركت أيضا في بعض الاعمال الدرامية مثل: “قلوب صغيرة”، “بانتظار الياسمين”، “حريم الشاويش”، “حركات البنات”،”عن الهوى والجوى”، وآخرها كان مسلسل “مقابلة مع السيد ادم” مع المخرج فادى سليم والذي تم عرضه فى رمضان الماضى 2020.

وفي أول رد للفنانة السورية دانا جبر على الصور المنتشرة لها على السوشيال ميديا، أكدت من خلال مكتبها الإعلامي على أنها تتعرض لحملة تشويه شرسة وكبيرة خاصة بسمعتها من قِبل شخص مجهول، فى محاولة ابتزاز واضحة للنيل من سمعتها بالأضافة إلى نجوميتها دون أن يحدد مطلب واضح وراء فعلته.

كما نشرت “جبر” بيان لها على «فيسبوك» قالت فيه، أن «ما يتم نشره من صور خاصة بها، هي صور قديمة جدًا وصور شخصية بحتة غير معدة للتداول أو النشر وبعضها تعرض لتشويه وتركيب وتعديل بقصد الإساءة».

وأضافت مستكملة البيان: «تتمنى دانا من الجمهور وأهل الصحافة والفن مراعاة خصوصية حياتها الخاصة ومساعدتها في الحد من انتشار تلك الصور، واثقةً بالقضاء السوري بأنّه سينصفها أيًا كان الشخص الذي يروج لحملة الابتزاز هذه وتشويه سمعتها».

ورغم صعوبة الموقف الا أن الممثلة السورية دانا جبر تعاطف معها عدد كبير من قبل روّاد مواقع التواصل الاجتماعي والجمعيات النسائية، إثر تعرّض هاتفها المحمول للسرقة ونشر صور خاصة لها من داخله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *