الرئيسية / رياضة / زوجة الجوكر أحمد فتحي توضح حقيقة هجومها على ادارة الاهلي بعد رحيل رمضان صبحي

زوجة الجوكر أحمد فتحي توضح حقيقة هجومها على ادارة الاهلي بعد رحيل رمضان صبحي

بعد الاعلان عن انتقال اللاعب رمضان صبحي نجم الاهلي الى نادي بيراميدز. انتشرت حالة من الجدل الكبير المصحوبة بالدهشة والغضب لدى جماهير القلعة الحمراء ظهر ذلك في منشورات تم تداولها على مواقع السوشيال ميديا في الساعات الماضية.

وفي سياق متصل سادت حالة من الغضب بين جماهير النادي الاهلي، بعد رسالة غامضة كتبتها نورا إسماعيل، زوجة أحمد فتحي، لاعب الأهلي، على حسابها على “فيسبوك”، بعد رحيل رمضان صبحي لبيراميدز.

حيث كتبت “نورا زوجة فتحى” عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”قائلة: “كل الناس دى غلط وانتوا اللى صح.. جايز؟”، وانهالت التعليقات الهجومية من جانب الجماهير الحمراء على المنشور، واعتبروه يخص إدارة الأهلي.

وما زاد من استفزاز جماهير الاهلي هو ردودها مع أحد الأشخاص المقربين منها عبر نفس المنشور، حيث علق الشخص قائلا: ” مين هما عاوز أعرفهم”، قبل أن ترد: “أصحاب ربنا يهديهم”.

ثم عاد وقال: “ومين تاني عليه الدور”، فردت ضاحكة: “النسر” فقال ضاحكا: “مربوط”، وأنهت نورا الحديث برد أثار غضب جماهير القلعة الحمراء قائلة: ” أيوة شفته، لما يخلص عقده بقى”.

وتعرضت زوجة فتحي لهجوماً حاداً من جماهير الأهلي، بعد منشورها الذي نشرته أمس الأربعاء، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”. وصل لحد الشتائم قبل أن تقوم بمسح هذه المنشورات من حسابها.

وبسبب ذلك أعلنت نورا إسماعيل، أنها ليس لها علاقة برحيل زوجها عن المارد الأحمر، مؤكدة أنها ليس لها علاقة بالنادي الأهلي.

كما وضحت حقيقة منشورها وكتبت زوجة فتحي عبر حسابها على إنستجرام، “منذ الآونة الأولى لم أتدخل لا من قريب ولا من بعيد فى الأمور الخاصة بأحمد فتحى ولا بالنادى الأهلى ولم أصرح فى هذا الشأن تقديراً لقرار أحمد وتقديراً لجماهير الأهلى ولأنه ليس دورى”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Noraismailbasha (@noraismail100) on

ثم أضافت زوجة الجوكر، “ما كتب أمس على صفحتى شىء شخصى فى حياتى الشخصية ولا يخص النادى الأهلى، كما فهم البعض، وتسبب فى حالة غير جيدة مع الجماهير التى أكن لها كل تقدير واحترام، هذه صفحة شخصية تخص أمورى الشخصية وليس كرة القدم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *